منتديات عـشــــــــاق العباس

أهلا وسهلاً بكم في منتديات عشاق العباس عليه السلام
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 كتاب 500 سؤال عن المهدي عج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-08, 3:14 am

بسم الله الرحمن الرحيم

_ المقدمة _

الحمدالله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين وعلى آله الطيبين الطاهرين واللعنة الدائمة على أعدائهم أجمعين الى قيام يوم الدين ....

أما بعد قال تعالى في محكم كتابه الكريم : (( ونريد أن نمنّ على الذين استضعفوا في الارض ونجعلهم أئمةً ونجعلهم الوارثين )) ...

في بداية الامر يجب علينا معرفة قول الرسول الاكرم ( صلى الله عليه وآله وسلم ) : << من لم يعرف إمام زمانه مات ميتة جاهلية >> ....


إذن فمن يكون هذا الامام الذي يجب معرفته .... ؟

ولو بحثنا عن معنى الامام وصفات الامام لوجدناها صفات لا يستطيع أي شخص أن يحصل عليها لان الله يعلم أين يضع رسالته .. يضعها في شخص قادر على تحمل الاذى من أجل الاسلام , مقدما للمصلحة العامة على الخاصة , معصوما , حامل لكتاب الله ومفسر له وغير ذلك من الصفات التي يمكننا معرفتها من سيرة أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .

إذن ليس كل فرد يستطيع أن يدّعي أو أن يكون إماما ...

لعل قائل يقول : هل يمكننا أن نستغني عن الامام أم لا ؟.

فيكون الجواب بالطبع لا , لان الامام وارث النبي وحامل لرسالته ولو انتفى وجود الامام ( عليه السلام ) لما استطعنا أن نعبد الله حق عبادته ولا يمكننا معرفة رسالة النبي بعد عدد من سنين زأن عرفناها فبعضها يصلنا فقط والبعض الاخر متغير حسب المصالح الشخصية .


ولعل قائل يقول : أن كان الامر هكذا فما الفائدة من غيبة لامام المهدي ( عليه السلام ), فإن وجوده كعدمه ؟

يكون الجواب كالاتي : أعلم أن الامام يعيش بيننا ويعيش مآسينا وينير طريق علمائنا حسب أطروحة ( خفاء العنوان ) سيأتي ذكرها ان شاء الله , فالامام ( عليه السلام ) يعيش بيننا بشخصية ثانية يعرفنا ويرانا لكننا لا يمكننا معرفته , لذا أكثر الناس عند ظهوره ( عليه السلام ) يقولون إننا رأينا هذا الشخص وبعضهم يقول هذا فلان .. وهكذا .

أما اذا كان مختفيا - لو فرضنا - فهو ليس معدوم كما صيغ السؤال , فالامام المهدي ( عليه السلام ) يظهر لنا أو لغيرنا عند الحاجة الماسة , وقد سمعنا الكثير من الكرامات واللقاءات التي حدثت لكثير من الاشخاص الممحصين الولائيين وفقهم الله .

لذا فالامام ( عليه السلام ) بيننا ومعنا لكنه مختفي عنا لا نراه ويرانا لا نعرفه ويعرفنا .....
وهناك بعض المشككين ببقاء الامام المهدي ( عليه السلام ) وهم يعلمون أن هذا البقاء قد جرى على غيره في السماء والارض .. فهو جاري على عيسى والخضر ( عليهما السلام ) فما المانع بأن يجري على الامام المهدي ( عليه السلام ) وهو أصغر منهم سناً بمئات السنين .
ومن أراد أكثر توضيحا فليراجع كتابنا ( قصص المعمرين ) ...

وأخيرا ارتأيت أن اذكر مجموعة من الاسئلة التي تدور في أذهان العوام العامة والخاصة وبالاخص الخاصة . حول الامام المهدي ( عليه السلام ) . سائلين الله تعالى أن يوفقنا ويسددنا الى الصواب وهو الحميد المجيد .... والحمدالله رب العالمين .....

الشيخ ماجد ناصر الزبيدي




_________________


عدل سابقا من قبل في 2007-09-23, 1:42 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبوحيدر 92
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 457
العمر : 24
تاريخ التسجيل : 20/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-08, 3:53 am

السلام عليكم
ألف شكر لك عاشقة الزيارة
جعله الله في حسناتك
أبو حيدر 92

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahmeed.yoo7.com
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-08, 11:34 pm

[color=#008080]بسم الله الرحمن الرحيم ....

نبدا الان على بركة الله ...cheers
س1: من هو الامام المهدي ( عليه السلام ) ؟

الجواب : هو محمد بن الحسن العسكري بن علي الهادي بن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي السجاد بن الحسين الشهيد بن الامام علي بن ابي طالب ( عليهم السـلام ).

س2 : من هي أم الامام المهدي ( عليه السلام ) ؟

الجواب : هي مليكة بن يشوما بن قيصر ملك الروم , وأمها من ولد الحوارييّن تنسب الى وصيّ المسيح شمعون بن ممون بن الصفا , وسميت نفسها نرجس ( عليها السلام ).

س 3 : كيف التقت بالامام العسكري ( عليه السلام ) ؟

[color:e97e=green:e97e]الجواب : بعث الامام المهدي ( عليه السلام ) بشر بن سليمان النخاس , وهو من ولد أبي أيوب الانصاري أحد مواليه , وكان جار الامام أيضا بعد أن أعطاه كتابا لطيفا بخط رومي ولفه روميّة , وطبع عليه خاتمه , وأخرج له شقة صفراء فيها مئتان وعشرون دينارا , فقال : خذها وتوجّه بها الى بغداد , وأحضر معبر الفرات ضحوة يوم كذا , فاذا أوصلت الى جانبك زواريق السبايا وترى الجواري فيها , ستجد طوائف المبتاعين من وكلاء قوّاد بين العبّاس وشرذمة من فتيان العرب , فاذا رأيت ذلك فأشرف من البعد على المسمّى عمر بن يزيد النخّاس عامّة نهارك . الى أن تبرز للمبتاعين جارية صفتها كذا وكذا , لابسة حريرين صفيقين , تمتنع من العرض ولمس المبتاعين , والانقياد لمن يحاول لمسها , وتسمع صرخة رومية من وراء ستر رقيق , فاعلم أنها تقول : واهتك ستراه , فيقول بعض المباتعين : علي ثلاثمئة دينار , فقد زادني العفاف فيها رغبة , فتقول لها بالعربية : لو برزت في زيّ سليمان بن داود , وعلى شبه ملكه ما بدت لي فيك رغبة , فأشفِق علي مالك , فيقول النخّاس : فما الحيلة ولابدّ من بيعك ؟ فتقول الجارية : وما العجلة ولا بدّ من اختيار مبتاع يسكن قلبي إليه , والى وفائه وأمانته ؟ فعند ذلك قم إلى عمر بن يزيد النخّاس وقل له : إنّ معي كتابا ملطّفاً لبعض الاشراف كتبه بلغه روميّة وخطّ روميّ , ووصف فيه كرمه ووفاءه ونبله وسخاءه , فناولها ايّاه لتتأمّل منه أخلاق صاحبه , فإن مالت أليه ورضيته فأنا وكيله في ابتياعها منك .
قال : بشر بن سليمان : فامتثلت جميع ما حدّه لي مولاي أبو الحسن ( عليه السلام ) في أمر الجارية , فلما نظرت في الكتاب بكت بكاءاً شديداً وقالت لعمر بن يزيد : بعني من صاحب هذا الكتاب , وحلفت بالمحرّجة والمغلّظة ( من الايمان ) أنّه إذا امتنع من بيعها منه قتلت نفسها , فما زلت أشاحّه في ثمنها حتى استقر الامر فيه على مقدار ما كان أصحبنيه مولاي ( عليه السلام ) من الدننير , فاستوفاه , وتسلمت الجارية ضاحكة مستبشرة وانصرفت بها ...

س4 : كيف أصبحت أمّ الامام ( عليه السلام ) جارية ووقعت في الاسر ؟

الجواب : روي عن بشر بن سليمان , قال , سألتها كيف وقعتِ في الاسارى ؟
فقالت : أخبرني أبو محمد ( عليه السلام ) في ليلة من الليالي - في الرؤية - قال : إن جدّك سيسيّر جيشاً الى قتال المسلمين يوم كذا وكذا , ثم يتبعهم , فعليك باللحاق بهم متنكره في زيّ الخدم مع عدّة من الوصائف , من طريق كذا , ففعلت ذلك , فوقفت علينا طلائع المسلمين حتى كان امري ما رأيت وما شاهدت , وما شعر بأني ابنة ملك الروم الى هذه لغاية أحد سواك , وذلك باطلاعي ايّاك عليه , ولقد سألني الشيخ الذي وقعت اليه في سهم الغنيمة عن اسمي فأنكرت وقلت : نرجس , فقال اسم الجواري .



س5 : هل كانت تتكلم العربية ؟

الجواب : نعم , وذلك لولوع جدّها وحمله إياها على تعلّم الآداب , فق كانت هنالك امرأة ترجمانة لقيصر في الاختلاف أوعز إليها - الى ام الامام ( عليه السلام ) - , فكانت تقصدها صباحاً ومساءاً وتفيدها العربية حتى استقر لسانها عليها واستقام .


_________________


عدل سابقا من قبل في 2007-09-23, 1:49 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حايره في دنيتي
عضو متميز
avatar

عدد الرسائل : 360
تاريخ التسجيل : 06/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-11, 12:38 pm

مشكوره اختي عاشقة الرزياره


واجرج ع الله واالامام المهدي (عجل الله فرجه الشريف)

وبالتوفيق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-11, 1:23 pm

بارك الله بك وجعلك من انصار الحجة عج
نسالكم الدعاء

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-13, 12:54 am

بسم الله الرحمن الرحيم ....

نكمل .....


س 6 : متى ولد الامام المهدي ( عليه السلام ) ؟ وأين كانت ولادته؟

الجواب : قال العلامة المجلسي ( ره ) في ( جلاء العيون ) : الأشهر في تاريخ ولاة صاحب العصر صلوات الله عليه أنها كانت في السنةالخامسة والخمسين والمئتين من الهجرة , والمشهور أن يوم ولادته كان يوم الجمعة الخامس عشر من شعبان.
وكانت ولادته بسرَّ من رأى - سامراء حاليا - بالاتفاق .


س 7 : ما كانت كنيته ؟ وهل يجوز ذكر اسمه في زمن الغيبة ؟

الجواب : اسمه وكنيته اسم رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) , وكنيته لا يجوز ذكر اسمه زمن غيبته , والحكمة في ذلك مجهولة .


س8 : ما هي أسماءه وألقابه وكناه ؟

الجواب : اسماؤه وألقابه ( عليه السلام ) كثيرة فقد ذكر الشيخ المرحوم ثقة الاسلام النوريّ (ره ) في ( النجم الثاقب ) مئة واثنين وثمانين اسما له ( عليه السلام ) ونذكر بعضا منها ....

1- بقية الله .

2- الحجّة .

3- الخلف أو الخلف الصالح .

4- الشريد .

5-الغريم .

6- القائم .

7- مُ حَ مَّ د .

8- المهدي .

9- المنتظر .

10- الماء المعين .



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-22, 6:18 am

س9 : لماذا لقِّب بـ ( بقيّة الله ) ؟


الجواب : بقيّة الله , حسب هذه الرواية , - روي انه إذا خرج ( عليه السلام ) أسند ظهره الى الكعبة , واجتمع إليه ثلاثمئة وثلاثة عشر رجلا , وأول ما ينطق به هذه الاية : { بقيَّة الله خيرٌ لكم إن كُنتم مُؤمِنينَ } ثم يقول : انا بقيّة الله وحجّته وخليفته عليكم , فلا يسلّم عليه مسلم الا قال : السلام عليك يا بقيّة الله في أرضه .



س10 : لماذا لُقب بالحجّة ؟ بحيث يعتبر من ألقابه الشائعة ( عليه السلام ) إذ يذكر به في كثير من الادعية والاخبار , وقد ذكره أكثر المحدثين مع ان سائر الائمة ( عليهم السلام ) هم حجج الله على الخلق فيعتبرون شركاء في هذا اللقب , غير ان اختصاصه به ( عليه السلام ) مبعثه أنه اينما جاءت قرينة او شاهد فالمراد به هو ( عليه السلام ) .


الجواب : قال البعض إنّ لقبه حجّة الله بمعنى غلبة الله وتسلّطه على الخلائق , وذلك أنّ كلا الامرين سيتحقّقان بواسطة ظهوره ( عليه السلام ) , ونقش خاتمه (( انا حجّة الله )) .



س11 : لماذا لقَّب بالخلف , أو بالخلف الصالح ؟


الجواب : قد تكرر ذكره بهذا اللقب على السنة الائمة ( عليهم السلام ), والمراد بالخلف الخليفة , فهو ( عليه السلام ) خلف لجميع الانبياء والاوصياء السالفين , وعنده جميع علومهم وصفاتهم وخصائصهم , والمواريث الالهية التي تنتقل من واحد الى الآخر , وكلها مجموعة عنده .
وجاء في حديث اللّوح المعروف الذي رآه جابر عند الزهراء ( عليها السلام ) , بعد ذكر العسكريّ ( عليه السلام ) : وإذ ذاك اكمل هذا بابن أو خلف يكون رحمة لجميع العالمين , عليه كمال صفوة آدم , ورقة ادريس , وسكينة نوح , وحليم إبراهيم , وشدّة موسى , وبهاء عيسى , وصبر ايوب .
س12 : لماذا لُقّب بالشريد ؟

الجواب : أقول تكرّر ورود هذا اللقب على السنة الائمة ( عليهم السلام ), وخاصة على لسان أمير المؤمنين والباقر ( عليهما السلام ) والشريد بمعنى الطريد , أي المطرود من هذاالخلق الضّال , الذي لا هم عرفوه , ولا هم عرفوا قدر نعمة وجوده , ولاهم أقبلوا على أداء حقّه وأداء واجب شكره , بل إنّهم بعد إنّ يئس أوائلهم من التسلط عليه وقتله قمع الذريّة الطاهرة أقبل الخلف منهم على نفيه وطرده من القلوب مستخدمين اللّسان والقلم في هذا الصدد , وها هو ( عليه السلام ) يقول لابراهيم بن عليّ بن مهزيار :

<< إنّ أبي صلّى الله عليه عهد إليّ أن لا أوطّن من الارض إلا أخفاها وأقضاها إسراراً لاكري , وتحصينا لمحلّي من مكائد أهل الضلال >> الى أن قال : قال أبي صلوات الله عليه : << فعليك يا بنيّ بلزوم خوافي الارض , وتتبّع أقاصيها , فإن لكلّ وليّ من أولياء الله عز وجل عدواً مقارعاً , وضداً منازعاً >> .



س13 : لماذا لُقِّب بالغريم ؟ وهل هو مدينٌ أم دائن ؟

الجواب : أقول من الالقاب الخاصّة به ( عليه السلام ) , ومن الشائع في الاخبار إطلاقه عليه , والغريم : تعني الدائن , وتعني المدين أيضا , والظاهر انها هنا على المعنى الاول , وهذا اللقب كقولهم : الغلام , اذا أريد الاشارة إليه ( عليه السلام ) من باب التقيّة فكان الشيعة إذا أرادوا إرسال مال إليه أو إلى وكلائه , أو أرادوا أن يوصوا , أو أن يطالبوه بشيء دعوه بهذا اللقب , وكان ( عليه السلام ) دائناً لغالب أرباب الزراعة والصناعة والتجارة والعرف .


س 14 : لماذا سمي ( عليه السلام ) بـ ( القائم ) ؟

الجواب : في بداية الامر يجب ان نقول القائم بأمر الله , وقيل سمي بالقائم بأمر الله ذلك أنه ( عليه السلام ) لا يزال ليل نهار يترقّب أمر الله عز وجل ليظهر بمحض الاشارة .

وقد روي أنه ( عليه السلام ) سمّي بالقائم لانه سيقوم بالحق ,وجاء عن الصقر بن أبي ولف أنه ال : سألت أبا جعفر محمد بن عليّ الرضا ( عليهما السلام ) : ولمّ سمي القائم ؟ قال : لانه يقوم بعدموت ذكره , وارتداد أكثر القائلين بإمامته .

وعن ابي حمزة الثماليّ أنه قال : سألت الباقر صلوات الله عليه : يا بن رسول الله , ألستم كلّكم قائمين بالحق ؟ قال : بلى , قلت : فلمَ سميّ القائم قائماً ؟ , قال : لمّا قتل جديّ الحسين صلى الله عليه ضجّت الملائكة الى الله عز وجل بالبكاء والنحيب , قالوا : إلهنا وسيدنا , اتغفل عمّن قتلوا صفوتك وابن صفوتك , وخيرتك من خلقك ؟! فأوحى الله عز وجل إليهم : قرّوا ملائكتي , فوعزتي وجلالي لأنتقمنّ منهم ولو بعد حين , ثمّ كشف الله عز وجل عن الائمة من ولد الحسين ( عليه السلام ) للملائكة , فسرّت الملائكة بذلك , فإذا أحدهم قائم يصلّي , فقال عز وجل : بذلك القائم انتقم منهم ...

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-22, 6:24 am

س15 : لماذا لقب ( عليه السلام ) بـ ( المنتظر ) ؟

الجواب : لان الخلائق كافة تنتظر مقدمه المبارك .



س16 : ماذا يعني لقب ( الماء المعين ) ؟

الجواب : أقول : تعني الماء المعين الظاهر الجاري على الارض , وقد روي في ( كمال الدين ) و ( غيبة الشيخ ) عن الباقر ( عليه السلام ) أنه في الآية الكريمة : { قل أرأيتُم إن أصبحَ ماؤُكم غوراً , فمن يأتيكُم بماءٍ معين ٍ } , إنها نزلت في القائم , فيقول : إن اصبح أمامكم غائبا عنكم لا تدرون اين هو , فمن يأتيكم بإمام ظاهر يأتيكم بأخبار السماء والارض , حلال الله جلّ وعز وحرامه ؟
ثم قال : والله ما جاء تأويل الاية , ولا بد ان يجيء تأويلها .
وجاء ما يقرب من هذا المضمون في عدة أخبار أخرى هنا وفي ( غيبة النعمانيّ ) و ( تأويل الآيات ) , ووجه تشبيه بالماء هو أنه بسبب حياة كل شيء ظاهر , بل أن تلك الحياة التي جاءت بسبب ذلك الوجود العظيم وتجيء بمراتب أعلى وأتم واشد وأكثر دواما من الحياة المستمدة من الماء , بل إن حياة الماء نفسه إنّما هي منه .



س17 : ماهي شمائله ( عليه السلام ) ؟

الجواب : روي أنه أشبه الناس برسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) في الخلق , وشمائله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) من المرويّات أنه أبيض مشرّب حمرة , حنطيّ تشوبه صفرة من قيام الّليل , أجلى الجبهة أبيضها , متصل ما بين الحاجبين , أقنى الانف , حسن الوجه , ونور وجهه يعلو سواد لحيته ورأسه , سهل الوجه , على خدّه الامين خال كأنه نجم يتلألأ , وعلى رأسه فرق بين وفرتين كأنه ألفٌ بين واوين , مفلّج الثنايا , أسود العينين أكحلهما , في رأسه علامة , عريض المنكبين وفي بطنه وساقه أشبه بجدّه أمير المؤمنين ( عليه السلام ) .
وجاء في وصفه ( عليه السلام ) :
المهديّ طاووس أهلالجنة , وجهه كالقمر الدّريّ , عليه جلابيب النور , عليه جيوب النور تتوقد بشعاع ضياء القدس , وهو كأقحوانة أرجوان قد تكاثف عليها الندى , وأصابها ألم الهوى , وهوه كغصن بان أو قص\ضيب ريحان , ليس بالطويل ولا بالقصر اللازق , بل مربوع القامة مدّور الهامة , على خدّه الايمن خال كأنه فتات مسك على رضراضة عنبر , له سمتَ ما رأت العيون أقصد منه صلى الله عليه وآله وسلم وعلى آبائه الطاهرين

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-23, 1:29 am

.... بسم الله الرحمن الرحيم ....

س18 : هل يعتبر هو خاتم الاوصياء ؟

الجواب : نعم هو خاتم الاوصياء , حتى روي أنّ له في ظهره علامة تشبه العلامة في ظهر الرسول ( صلى الله عليه وآله وسلم ) والتي يقال لها ختم النبوّة , ولعلّ علامته ( عليه السلام ) إشارة الى ختم الوصاية .



س19 : ما السبب في استخدام المعجزة في ولادة الامام المهدي ( عليه السلام ) ؟

الجواب : بسبب ضغط السلطات الحاكمة آنذاك , ويكون لوجود الفرد المطارد اثراً مهم في تحقيق الهدف الإلهي , ولم يكمن حفظه من السلطات بطريق طبيعي , إذن يتعين بطريق إعجازي ... توصّلاً الى الهدف الكبير وهو هداية البشرية في مستقبل الدهر .


س20 : ما هو السبب في جعل توقيت الولادة فجراً .. لماذا لا تكون نهارا أو ليلاً ؟

الجواب : لا يخفى إن ما في التوقيت في الفجر , من اهمية خاصة في زيادة الحذر والخفاء , فإن هذه العائلة كانت في ذلك الوقت في يقظة ( اي عائلة الامام لانها قائمة ليلا صائمة نهارا ) , وكل من يتولى السلطة والتجسّس يغطّ في نوم عميق في ذلك الوقت .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-09-23, 1:32 am

.... بسم الله الرحمن الرحيم ....


س21 : إذا كان المهدي يعبر عن إنسان حي , عاصر هذه الاجيال المتعاقبة منذ أكثر من عشرة قرون , وسيظل يعاصر امتداداتها إلى ان يظهر على الساحة , فكيف تأتي لهذا الانسان ان يعيش هذا العمر الطويل وينجو من قوانين الطبيعة التي تفرض على كل انسان ان يمر بمرحلة الشيخوخة والهرم , في وقت سابق على ذلك جدا وتؤدي به تلك المرحلة طبيعيا الى الموت , او ليس ذلك مستحيلا من الناحية الواقعية ؟


الجواب : يمكن صياغة السؤال بكلمة اخرى وهي هل بالامكان ان يعيش الانسان قرونا كثيرة .. وكلمة الامكان هنا تعني أحد ثلاثة معانٍ : الامكان العملي , الامكان العلمي , الامكان المنطقي أو الفلسفي .

والامكان العلمي هو ان يكون الشيء ممكنا على نحو يتاح لي او لك , او لانسان اخر فعلا ان يحققه , فالسفر عبر المحيط , والوصول الى قاع البحر , والصعود الى القمر , اشياء أصبح لها امكان عملي فعلا . فهناك من يمارس هذه الاشياء فعلا بشكل وآخر .

اما الامكان العلمي هو ان هناك اشياء قد لا يكون بالامكان عمليا لي او لك , ان نمارسها فعلا بوسائل المدنية المعاصرة , لكن لا يوجد لدى العلم ولا تشير اتجاهاته المتحركة الى ما يبرر رفض هذه الاشياء ووقوعها وفقا لظروف ووسائل خاصة , فصعود الاشياء ووقوعها وفقا لظروف ووسائل خاصة , فصعود الانسان الى كوكب الزهرة لا يوجد في العلم ما يرفض وقوعه , بل ان اتجاهاته القائمةفعلا تشير الى ذلك وان لم يكن الصعود فعلا ميسورا لي او لك , لان الفارق بين الصعود الزهرة والصعود الى القمر ليس الا فارق درجة , ولا يمثل الصعود الى الزهرة الا مرحلة تذليل الصعاب الاضافية التي تنشأ من كون النسافة ابعد , فالصعود الى الزهرة ممكن علميا وان لم يكن ممكنا عمليا فعلا . وعلى العكس من ذلك الصعود الى قرص الشمس في كبد السماء فانه غير ممكن علميا , بمعنى ان العلم لا امل له في وقوع ذلك اذ لا يتصور علميا وتجريبيا , امكانية صنع ذلك الدرع الواقي من الاحتراق بحرارة الشمس , التي تمثل أتونا هائلا مستعرا بأعلى درجة تخطر على بال انسان , اما الامكان المنطقي او الفلسفي انه لا يوجد لدى العقل وفق ما يدركه من قوانين قبلية - اي سابقة على التجربة - ما يبرر رفض الشيء والحكم باستحالته.

فوجود ثلاث برتقالات تنقسم بالتساوي وبدون كسر الى نصفين ليس له منطقي , لان العقل يدرك - قبل ان يمارس اي تجربة - ان الثلاثة عدد فردي وليس زوجا , فلا يمكن ان تنقسم بالتساوي لان انقسامها بالتساوي يعني كونها زوجا فتكون فردا وزوجا في وقت واحد وهذا تناقض , والتناقض مستحيل منطقيا و ولكن دخول الانسان في النار دون ان يحترق وصعوده للشمس دون ان تحرقه الشمس بحرارتها ليس مستحيلا من الناحية المنطقية اذ لا تناقض في افتراض ان الحرارة لا تتسرب من الجسم الاكثر حرارة الى الجسم الاقل حرارة وانما هو مخالف للتجربة التي أثبتت تسرب الحرارة من الجسم الاكثر حرارة الى الجسم الاقل حرارة الى ان يتساوى الجسمان الحرارة .

وهكذا نعرف ان الامكان المنطقي اوسع دائرة من الامكان العلمي , وهذا اوسع دائرة من الامكان العملي , ولا شك في ان امتدادعمر الانسان آلاف السنين ممكن منطقيا , لان ذلك ليس مستحيلا من وجهة نظر عقلية تجريدية , ولا يوجد في افتراض من هذا القبيل أي تناقض , لان الحياة كمفهوم لا تستبطن الموت السريع ولا نقاش في ذلك.

كما لا شك ايضا ولا نقاش في ان العمر الطويل ليش ممكنا امكانا عمليا على نحو الامكانات العملية للنزل الى قاع البحر أو الصعود الى القمر , وذلك لان العلم بوسائله وأدواته الحاضرة فعلا , والمتاحة من خلال التجربة البشرية المعاصرة , لا تستطيع أن تمدد عمر الانسان مئات السنين , ولهذا نجد ان اكثر الناس حرصا على الحياة وقدرة على تسخير امكانات العلم , لا يتاح لها من العمر الا بقدر ما هو مألوف . واما الامكان العلمي فلا يوجد علميا اليوم ما يبرر رفض ذلك من الناحية النظرية . وهذا بحث يتصل في الحقيقة بنوعية التفسير الفسلفي لظاهرة الشيخوخة والهرم لدى الانسان , فهل تعبر هذه الظاهرة من قانون طبيعي يفرض على انسجة جسم الانسان وخلاياه بعد ان تبلغ قمة نموها ان تتصلب بالتدريج وتصبح اقل كفاءة للاستمرار في العمل , الى ان تتعطل في لحظة معينة , حتى لو عزلناها عن تأثير اي عامل خارجي , او ان هذا التصلب وهذا التناقض في كفاءة الانسجة والخلايا الجسمية ,للقيام بأدوارها الفسيولوجية نتيجة صراع مع عوامل خارجية كالميكروبات او التسمم الذي يتسرب الى الجسم من خلال ما يتناوله من غذاء مكثف , او ما يقوم به من عمل مكثف او اي عامل آخر ؟

وهذا سؤال يطرحه العلم اليوم على نفسه , وهو جاد في الاجابة عليه , ولا يزال للسؤال اكثر من جواب على الصعيد العلمي . فاذا اخذنا بوجهة النظر العلمية التي تتجه الى تفسير الشيخوخة والضعف الهرمي بوصفه نتيجة صراع واحتكاك مع مؤثرات خارجية معينة فهذا يعني أن بالامكان نظريا اذا عزلت الانسجة التي يتكون منها جسم الانسان عن تلك المؤثرات المعينة ان تمتد بها الحياة وتتجاوز ظاهرة الشيخوخة وتتغلب عليها نهائيا .

واذا اخذنا بوجهة النظر الاخرى التي تميل الى افتراض الشيخوخة قانونا طبيعيا للخلايا والانسجة الحية نفسها بمعنى انها تحمل في احشائها بذرة فنائها المحتوم , مرورا بمرحلة الهرم والشيخوخة وانتهاء بالموت.

أقول : اذا اخذنا بوجهة النظر هذه فليس معنى هذا عدم افتراض اي مرونة في هذا القانون الطبيعي بل هو على افتراض وجوده قانون مرن , لاننانجد في حياتنا الاعتيادية ولان العلماء يشاهدون في مختبراتهم العلمية ان الشيخوخة كظاهرة فسيولوجية الا زمنية قد تأتي مبكرة وقد تتأخر ولا تظهر الا في فترة متأخرة , حتى ان الرجل قد يكون طاعنا في السن ولكنه يملك أعضاء لينة ولا تبدو عليه أعراض الشيخوخة كما نص على ذلك الاطباء . بل ان العلماء استطاعوا عمليا ان يستفيدوا من مرونة ذلك القانون الطبيعي المفترض , فأطالوا عمر بعض الحيوانات مئات المرات بالنسبة الى اعمارها وبهذا يثبت علميا : ان تأجيل هذا القانون بخلق ظروف وعوامل تؤجل فاعلية قانون الشيخوخة .

وبهذا يثبت علميا ان تأجيل هذا القانون بخلق ظروف وعوامل معينة أمر ممكن علميا , ولئن لم يتح للعلم ان يمارس فعلا هذا التأجيل بالنسبة الى كائن معقد معين كالانسان فليس ذلك الا لفارق درجة بين صعوبة هذه الممارسة بالنسبة الى الانسان وصعوبتها بالنسبة الى احياء اخرى , وهذا يعني ان العلم من الناحية النظرية وبقدر ما تشير اليه اتجاهاته المتحركة لا يوجد فيه ابدا ما يرفض امكانية إطالة عمر الانسان , سواء فسرنا الشيخوخة بوصفها نتاج صراع واحتكاك مع مؤثرات خارجية او نتاج قانون طبيعي للخلية الحية نفسها يسير بها نحو الفناء .

ويتلخص من ذلك : ان طول عمر الانسان وبقاءه قرونا متعددة امر ممكن منطقيا وممكن علميا ولكنه لا يزال غير ممكن عمليا , الا ان اتجاه العلم سائر في طريق تحقيق هذا الامكان عبر طريق طويل . وعلى هذا الضوء يتناول عمر المهدي ( عليه السلام ) وما احيط به من استفهام او استغراب.

ونلاحظ : انه بعد ان ثبت هذا العمر الطويل منطقيا وعلميا , وثبت ان العلم سائر في طريق تحويل الامكان النظري الى عملي تدريجيا , لا يبقى للاستغراب محتوى الا استبعاد ان يسبق المهدي العلم نفسه , فيتحول الامكان النظري الى امكان عملي في شخصه قبل ان يصل العلم في تطوره الى مستوى القدرة الفعلية على هذا التحويل , فهو نظير من يسبق العلم ف اكتشاف دواء ذات السحايا او دواء السرطان.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-05, 4:59 am

بسم الله الرحمن الرحيم ..


س22: كيف سبق الاسلام - الذي صمّم عبر هذا القائد المنتظر - حركة العلم في مجال هذا التحويل ؟

الجواب : أنه ليش ذلك هو المجال الوحيد الذي سبق فيه الاسلام حركة العلم . اوَ ليست الشريعة الاسلامية ككل ,قد سبقت حركة العلم والتطور الطبيعي للفكر الانساني قرونا عديدة ؟ اوَ لم تناد بشعارات طرحت خططا للتطبيق لم ينضج لانسان للتوصل اليها في حركته المستقلة الا بعد مئات السنين ؟ اوَ لم تأتي بتشريعات في غاية الحكمة لم يستطع الانسان ان يدرك اسرارها ووجه الحكمة فيها الا قبل برهة وجيزة من الزمن ؟ اوَ لم تكتشف رسالة السماء اسرارا من الكون , لم تكن تخطر على بال انسان , ثم جاء العلم ليثبتها ويدعمها ؟ ! فإذا كنا نؤمن بهذا كله فاماذا نستكثر على مرسل هذه الرسالة - سبحانه وتعالى - ان يسبق العلم في تصميم عمر المهدي ؟ وانا هنا لم اتكلم الا عن مظاهر السبق التي نستطيع ان نحسها نحن بصورة مباشرة , ويمكن ان نضيف الى ذلك مظاهر السبق التي تحدثنا بها رسالة السماء نفسها .

ومثال ذلك انها تخبرنا بأن النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) قد أُسري به ليلاً من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى وهذا الاسراء , وإذا اردنا ان نفهمه في اطار القوانين الطبيعية فهو يعبر عن الاستفادة من القوانين الطبيعية بشكل لم يتح للعلم ان يحققه الا بعد مئات السنين , فتفس الخبرة الربانية التي اتاحت للرسول ( صلى الله عليه وآله وسلم ) التحرك السريع قبل ان يتاح للعلم تحقيق ذلك , أتاحت لآخر خلفائه المعصومين العمر المديد قبل ان يتاح للعلم تحقيق ذلك .

نعم , هذا العلم المديد الذي منحه الله تعالى للمنقذ المنتظر يبدو غريبا في حدود المألوف حتى اليوم في حياة الناس وفيما انجز فعلا من تجارب العلماء . ولكن اقر ليس الدور التغييري الحاسم الذي اعد له هذا المنقذ غريبا في حدود المألوف في حياة الناس . وما مرت بهم من تطورات التاريخ ؟ او ليس قد أنيط به تغيير العالم , وأعاد بنائه الحضاري من جديد على اساس الحق والعدل ؟ فلماذا نستغرب اذا اتسم التحضير لهذا الدور الكبير ببعض الظواهر الغريبة والخارجة عن المألوف كطول عمر المنقذ المنتظر ؟ فان غرابة هذه الظواهر وخروجها عن المألوف مهما كان شديدا , لا يفوق محال غرابة نفس الدور العظيم الذي يجب على اليوم الموعود انجازه . فاذا كنا نستسيغ ذلك الدور الفريد تاريخيا على الرغم من انه لا يوجد دور مناظر ل في تاريخ الانسان , فلماذا لا نستسيغ ذاك العمر المديد الذي لا نجد عمرا مناظرا له في حياتنا المألوفة ؟

ولا ادري هل هي صدفة ان يقوم شخصان فقط بتفريغ الحضارة الانسانية من محتواها الفاسد وبنائها من جديد , فيكون لكل منهما عمر مديد يزيد على اعمارنا الاعتيادية اضعافا مضاعفة ؟ احدهما مارس دوره في ماضي البشرية وهو نوح ( عليه السلام ) الذي نص القآن الكريم على انه مكث في قومه الف سنة الا خمسين عاما , وقدر له من خلال الطوفان ان يبني العالم من جديد .

والاخر يمارس دوره في مستقبل البشرية وهو المهدي الذي مكث في قومه حتى الان اكثر من الف عام وسيقدر له في اليوم الموعود ان يبني العالم من جديد .

فلماذا نقبل نوح الذي ناهز الف عام على اقل تقدير ولا نقبل المهدي ( عليه السلام ) ؟

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-05, 5:00 am

... بسم الله الرحمن الرحيم ...


س23 : لو فرضنا ان العمر الطويل غير ممكن علميا , وان قانون الشيخوخة والهرم قانون صارم , لا يمكن للبشرية اليوم وفي المستقبل التغلب عليه , وتغير من ظروفه وشروطه فماذا يعني ذلك ؟ الا يعني ان طول عمر نوح والمهدي ( عليهما السلام )على خلاف القوانين الطبيعية التي اثبتها العلم بوسائل التجربة والاستقراء الحديثة , وبهذا تكون المعجزة عطلت قانونا طبيعيا في حالة معينة للحفاظ على حياة الشخص الذي انيط به الحفاظ على رسالة السماء؟


الجواب : ليست هذه المعجزة فريدة من نوعها , او غريبة على عقيدة السلم المستمدة من نص القرآن والسنة , فليس قانون الشيخوخة والهرم اشد صرامة من قانون انتقال الحرارة من الجسم الامثر حرارة الى الجسم الاقل حرارة حتى يتساويان , وقد عطل هذا القانون لحماية حياة ابراهيم ( عليه السلام ) حين كان الاسلوب الوحيد للحفاظ عليه تعطيل ذلك القانون فقيل للنار حين القي فيها ابراهيم : << قُلنا يا نارُ كوني برداً وسلاماً على ابراهيم >> فخرج منها كما دخل سليما لم يصبه أذى , الى كثير من القوانين الطبيعية التي عطلت لحماية اشخاص من الانبياء وحجج الله على الارض ففلق البحر لموسى .

وشبه للرومان انهم قبضوا على عيسى ولم يكونوا قد قبضوا عليه , وخرج النبي محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم ) من داره وهي محفوفه بحشود قريش التي ظلّت ساعات تتربص به لتهجم عليه , فستره الله تعالى عن عيونهم وهو يمشي بينهم . كل هذه الحالات التي تمثل قوانين طبيعية عطلت لحماية شخص , كانت الحكمة الربانية تقتضي الحفاظ على حياته , فليكن قانون الشيخوخة والهرم من تلك القوانين .

وقد يمكن ان نخرج من ذلك بمفهوم عام وهو انه كلما توقف الحفاظ على حياة حجة الله في الارض على تعطيل قانون طبيعيوكانت ادامة حياة ذلك الشخص ضرورية لإنجاز مهمته التي اعدّ لها , تدخلت العناية الربانية في نعطيل ذلك القانون لانجاز ذلك , وعلى العكس اذا كان الشخص قد انتهت مهمته التى أعد لها ربانيا فانه سيلقى حتفه ويموت او يستشهد وفقا لما تقرره القوانين الطبيعية




_________________


عدل سابقا من قبل في 2007-10-05, 5:07 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-05, 5:03 am

... بسم الله الرحمن الرحيم ...


س24: كيف يمكن ان يتعطل القانون الطبيعي , كيف تنفصم العلاقة الضرورية التي تقوم بين الظواهر الطبيعية ؟ وهل هذه الا مناقضة للعلم الذي اكتشف ذلك القانون الطبيعي , وحددّ هذه العلاقة الضرورية على اسس تجريبية واستقرائية ؟

الجواب : ان العلم نفسه قد أجاب على هذا السؤال بالتنازل عن فكرة الضرورة في القانون الطبيعي وتوضيح ذلك :

ان القوانين الطبيعية يكتشفها العلم على اساس التجربة , والملاحظة المنتظمة , فحين يطرد وقع ظاهرة طبيعية عقيب ظاهرة أخرى يستدل بهذا الاطراد على قانون طبيعي وهو انه كلما وجدت الظاهرة الاولى وجدت الظاهرة الثانية عقيبها , غير ان العلم لا يفترض في هذا القانون الطبيعي ضرورية - كما يعّرفه العلم - لا يتحدث عن علاقة ضرورية بل عن اقتران مستمر بين ظاهرتين , فاذا جاءت المعجزة وفصلت إحدى الظاهرتين عن الاخرى في قانون طبيعي لم يكن ذلك فصما لعلاقة ضرورية بين الظاهرتين .

والحقيقة ان المعجزة بمفهومها الديني , قد اصبحت في ضوء , المنطق العلمي الحديث مفهومة بدرجة اكبر مما كانت عليه في ظل وجهة النظر الكلاسيكية الى علاقات السببية فقد كانت وجهة النظر القديمة , تفترض ان كل ظاهرتين طرد اقتران أحدهما بالاخرى , فالعلاقة بينهما علاقة ضرورة , والضرورة تعني ان من المستحيل ان تفصل احدى الظاهرتين عن الاخرى , ولكن هذهالعلاقة تحولت في منطق العلم الحديث الى قانون الاقتران أو التتابع المطرد بين الظاهرتين دون افتراض تلك الضرورة العيبية وبهذا تصبح المعجزة حالة استثنائية لهذا الاطراد في الاقتران أو التتابع دون ان تصطدم بضرورة أو تؤدي الى استحالة .

واما على ضوء الاسس المنطقية للاستقرءاء فنحن نتفق مع وجهة النظر العلمية الحديثة في ان الاستقراء , لا يبرهن على علاقة الضرورة بين الظاهرتين ولكنا نرى أنه يدل على وجود تفسير مشترك لا طرد التقارن او التعاقب بين الظاهرتين باستمرار , وهذا التفسير المشترك كما يمكن صياغته على اساس افتراض الضرورة الذاتية , كذلك يمكن صياغته على اساس افتراض حكمة دعت منظم الكون الى ربط ظواهر اخرى باستمرار وهذه الحكمة نفسها تدعو أحيانا الى الاستثناء فتحدث المعجزة.

_________________


عدل سابقا من قبل في 2007-10-05, 5:05 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-05, 5:04 am

... بسم الله الرحمن الرحيم ...


س25 : ما هو سبب خوف النظام الحاكم في وقت الامام العسكري ( عليه السلام ) من الامام المهدي ( عليه السلام ) ؟

الجواب : ان الجهاز الحاكم , كان يعرف في دخيلة نفسه حق الامام وعدالة قضيته وصدق قوله . وانما كان يمنعهم من اتباع الحق : الملك العقيم والمصالح العريضة المتعلقة بالخلافة العباسية مضافا الى تعصب وراثي قديم . ومن هنا كانوا يشعرون ان ولادة المهدي ( عليه السلام ) , وهو الشخص الذي ملأ رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) اسماعهم بأنه يملأ الارض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا ... ان ولادته يعني الحكم على نظامهم بالموت المحتم وفضح مخططاتهم المخرفه واساليب عصيانهم لاوامر واهمال طاعة الله تعالى وعدم الاهتمام بالامة الاسلامية . وبعبارة أقرب :

انهم كانوا يدركون ان مجتمعهم الذي يحكمونه قد امتلأ ... بفعل انحرافهم وسوء تصرفهم .. ظلما وجورا . إذن فمن المنطقي ان يتصدى الامام المهدي ( عليه السلام ) لكي يملأه قسطا وعدلا ...
وهذا ما يخافونه ويرهبونه .



... بهذا نكون قد انتهينا من القسم الاول وهو أسئلة حول الامام ووالدته ( عليهما السلام ) , وان شا ءالله وبعونه سنبدأ في الغد القسم الثاني ويدور حول الغيبة الصغرى والسفراء الاربعة
...

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-07, 4:33 am

.... بسم الله الرحمن الرحيم ....

... اليوم ان شا ءالله نبدأ بالقسم الثاني من الكتاب ويتكلم عن ( الغيبة الصغرى والسفراء الاربعة ) ....


... ( الغيبة الصغرى والسفراء الاربعة ) ...


س26 : هل هنالك سفراء خاصّين كانوا للامام في الغيبة الصغرى ؟ ومن هم ؟

الجواب : نعم كان هنالك أربعة سفرا أو نوّاب وهم :

1. النائب الاول : عثمان بن سعيد العَمريّ.
2. النائب الثاني : محمد بن عثمان بن سعيد العمري .
3. النائب الثالث : الحسين بن روح النوبختيّ .
4. النائب الرابع : أبو الحسن علي بن محمد السَّمُريّ .


س27 : كم دامت الغيبة الصغرى ؟

الجواب : حسب المصادر غاب ( عليه السلام ) تسعاً وستين عاماً وستة أشهر وخمسة عشر يوماً .


س28 : في عهد من مِنَ الخلفاء العباسيين غاب ( عليه السلام ) ؟ وكم كان عمره ؟

الجواب : في عهد المعتمد العباسي , وكان عمره خمس سنوات , لانه بدأ غيبته عند وفاة الامام العسكري ( عليه السلام ) اي في سنة 260 هـ

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-07, 4:37 am

.... بسم الله الرحمن الرحيم ....


س29 : هل يمكننا معرفو نبذة عن عثمان بن سعيد العمري ؟


الجواب : كان عثمان بن سعيد في كمال الوثوق والامانة , معتمدا عند الامامين علي النقي والحسن العسكري ( عليهما السلام ), ووكيلا لهما في حياتهما , وكان أسديا نسبة الى جده جعفر العمري , وكان سمّاناً يتجر بالسمن , وقيل ان ذلك كان تقيّة وتغطية لامر سفارته عن اعداء الله , وكان الشيعة اذا حملوا أموالا لابي محمد الحسن العسكري ( عليه السلام ) أنفذوها اليه فجعلها في زقاق السمن , وحملها الى أبي محمد ( عليه السلام ) .

وجاء في رواية لاحمد بن اسحاق القمّيّ , وكان من أجلاّء الشيعة وعلمائهم قال : دخلت على ابي الحسن بن محمد صلوات الله عليه في يوم من الايام , فقلت : يا سيدي , انا أغيب وأشهد , ولا يتهيّأ لي الوصول إليك اذا شهدت في كل وقت , فقول مَن نقبل ؟وأمر من نمتثل ؟ فقال لي صلوات الله عليه : هذا أبو عمرو والثقة الامين , ما قاله لكم فعنّي يقوله , وما أدّاه إليكم فعنّي يؤدّيه .

وذكر العلامة المجلسيّ عليه الرحمة في ( البحار ) أن جماعة من ثقاة أهل الحديث رووا أن جماعة من أهل اليمن قدموا الى الامام الحسن العسكري ( عليه السلام ) يحملون أموالا , فقال ( عليه السلام ) لابي عمرو , امض يا عثمان فإنك الوكيل , والثقة المأمون على مال الله , واقبض من هؤلاء النفر اليمنيّين ما حملوه من مال .

فقال اليمنيّيون : يا سيدنا , والله إن عثمان لمن خيار شيعتك , ولقد زدتنا علماً بموضعه من خدمتك , وأنه وكيلك وثقتك على مال الله , قال : نعم , واشهدوا على أن عثمان بن سعيد العمري وكيلي , وأن ابنه محمداً وكيل ابني مهديّكم .

وجاء أيضا في ( البحار ) بسنده أنه لما مات الحسن بن عليّ ( عليهما السلام ) حضر غسله عثمان بن سعيد في الظاهر من الحال وتولى جميع أمره في تكفينه وتحنيطه , وأن صاحب الامر ( عليه السلام ) جعله بعد وفاة أبيه ( عليه السلام ) وكيلا له ونائبا تخرج على يديه الاجوبة عمّا تسأل الشيعة عنه من مسائل , وتحمل أليه أموال سهم الامام ( عليه السلام ) , وكانت تشاهد منه . ببركة وجود صاحب الامر ( عليه السلام ) . أمور غريبة كالاخبار بالمغيّبات , والاخبار عن الاموال التي تحمل اليه , عن صفتها ومقدارها وتعيين أصحابها , وحلّيّتها وحرمتها , وذلك قبل أن تسلّم اليه , وكلّ ذلك يأتيه من جانب الحجّة ( عليه السلام ) , كما كانت الحال مع سائر وكلائه( عليه السىم ) الذين فازوا بالوكالة والسفارة عنه بدلائل وكرامات منه ( عليه السلام ).

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-07, 4:39 am

... بسم الله الرحمن الرحيم ....


س30 : هل يمكننا معرفة نبذه عن محمد بن عثمان سعيد العمري النائب الثاني لصاحب الامر ( عليه السلام ) ؟


الجواب : نعم , قد وثّقة الامام الحسن العسكري ( عليه السلام ) كما وثّق أباه , وأخبر شيعته بأنه من وكلاء ابنه المهدي ( عليه السلام ) , ولما توفي أبوه عثمان بن سعيد العمري خرج توقيع من جانب الحجة ( عليه السلام ) في تعزيته بأبيه وتنصيبه وكيلاً له ( عليه السلام ) في مقام أبيه , وهذا نصّ التوقيع برواية الصدوق وغيره :

( انا لله وانا اليع راجعون , تسليما لامره , ورضى بقضائه وبفعله , عاش أبوك سعيدا ومات حميدا , فرحمه الله وألحقه بأوليائه ومواليه ( عليهم السلام ) , فلم يزل مجتهدا في أمرهم , ساعيا في ما يقربه الى الله عز وجل وإليهم , نضّر الله وجهه , وأقاله عثرته ,وأجزل الله لك الثواب , واحسن لك العزاء , رزئت ورزئنا , وأوحشك فراقه واوحشنا , فسرّه الله من منقلبه .

وكان من كمال سعادته أن رزقه الله ولداً مثلك يخلفه من بعده , ويقوم مقامه بأمره , ويترحم عليه , وأقول : الحمدالله فإن الانفس طيبّة بمكانك , وما جعله الله عز وجل فيك وعندك , وأعانك الله وقوّاك وعضدك ووفّقك , وكان وليّاً وحافظاً وراعياً ) .

ودلالة هذا التوقيع الشريف على جلالة قدر هذين الرجلين الكبيرين وعظمة درتهما هي في غاية الرفعة والمناعة .

وروى العلاة المجلسي عليه الرحمة ايضا في ( لابحار ) عن ( غيبة الشيخ الطوسي ) رحمة الله عليه , عن جماعة من الاصحاب أنه لما توفي عثمان بن سعيد خرج توقيع من جانب الحجة ( عليه السلام ) الى ابنه محمد بن عثمان بن سعيد العمري , هذا لفظه :

( والابن وقاه الله لم يزل عندنا مجراه , ويسد مسده , وعن امرنا يأمر الابن وبه يعمل , تولاه الله ) .

ورويت ايضا رواية اخرى عن الكليني بأن توقيعا خرج عن صاحب الامر ( عليه السلام ) جاء فيه : << وأما محمد بن عثمان العمري - رضي الله عنه وعن أبيه من قبل - فإنه ثقتي , وكتابه كتابي >> .

وجرت على يديه دلائل كثيرة ومعجزات الامام ( عليه السلام ) للشيعة , حيث كان أيام النيابة مرجعا للشيعة كافة من جانب الحجة ( عليه السلام ).

وروي عن ام كلثوم ابنته أن محمد بن عثمان صنّف كتبا في الفقه مما سمعه من أبي محمد الحسن ( عليه السلام ) , ومن الصاحب ( عليه السلام ) , ومن ابيه عثمان بن سعيد , وقد وصلت هذه الكتب بعد وفاته الى الحسين بن روح رضي الله عنه .

وروى الشيخ الصّدوق عليه الرحمة بسنده عن محمد بن عثمان ين سعيد أنه قال : والله إن صاحب هذا الامر ليحضر الموسم كل سنة يرى الناس ويعرفهم , ويرونه ولا يعرفونه .

وعلى هذا يكون مدة سفارة عثمان وابنه محمد ما يقرب من ثمان وأربعين سنة .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-07, 4:40 am

... بسم الله الرحمن الرحيم ....


س30 : هل يمكننا معرفة نبذه عن محمد بن عثمان سعيد العمري النائب الثاني لصاحب الامر ( عليه السلام ) ؟


الجواب : نعم , قد وثّقة الامام الحسن العسكري ( عليه السلام ) كما وثّق أباه , وأخبر شيعته بأنه من وكلاء ابنه المهدي ( عليه السلام ) , ولما توفي أبوه عثمان بن سعيد العمري خرج توقيع من جانب الحجة ( عليه السلام ) في تعزيته بأبيه وتنصيبه وكيلاً له ( عليه السلام ) في مقام أبيه , وهذا نصّ التوقيع برواية الصدوق وغيره :

( انا لله وانا اليع راجعون , تسليما لامره , ورضى بقضائه وبفعله , عاش أبوك سعيدا ومات حميدا , فرحمه الله وألحقه بأوليائه ومواليه ( عليهم السلام ) , فلم يزل مجتهدا في أمرهم , ساعيا في ما يقربه الى الله عز وجل وإليهم , نضّر الله وجهه , وأقاله عثرته ,وأجزل الله لك الثواب , واحسن لك العزاء , رزئت ورزئنا , وأوحشك فراقه واوحشنا , فسرّه الله من منقلبه .

وكان من كمال سعادته أن رزقه الله ولداً مثلك يخلفه من بعده , ويقوم مقامه بأمره , ويترحم عليه , وأقول : الحمدالله فإن الانفس طيبّة بمكانك , وما جعله الله عز وجل فيك وعندك , وأعانك الله وقوّاك وعضدك ووفّقك , وكان وليّاً وحافظاً وراعياً ) .

ودلالة هذا التوقيع الشريف على جلالة قدر هذين الرجلين الكبيرين وعظمة درتهما هي في غاية الرفعة والمناعة .

وروى العلاة المجلسي عليه الرحمة ايضا في ( لابحار ) عن ( غيبة الشيخ الطوسي ) رحمة الله عليه , عن جماعة من الاصحاب أنه لما توفي عثمان بن سعيد خرج توقيع من جانب الحجة ( عليه السلام ) الى ابنه محمد بن عثمان بن سعيد العمري , هذا لفظه :

( والابن وقاه الله لم يزل عندنا مجراه , ويسد مسده , وعن امرنا يأمر الابن وبه يعمل , تولاه الله ) .

ورويت ايضا رواية اخرى عن الكليني بأن توقيعا خرج عن صاحب الامر ( عليه السلام ) جاء فيه : << وأما محمد بن عثمان العمري - رضي الله عنه وعن أبيه من قبل - فإنه ثقتي , وكتابه كتابي >> .

وجرت على يديه دلائل كثيرة ومعجزات الامام ( عليه السلام ) للشيعة , حيث كان أيام النيابة مرجعا للشيعة كافة من جانب الحجة ( عليه السلام ).

وروي عن ام كلثوم ابنته أن محمد بن عثمان صنّف كتبا في الفقه مما سمعه من أبي محمد الحسن ( عليه السلام ) , ومن الصاحب ( عليه السلام ) , ومن ابيه عثمان بن سعيد , وقد وصلت هذه الكتب بعد وفاته الى الحسين بن روح رضي الله عنه .

وروى الشيخ الصّدوق عليه الرحمة بسنده عن محمد بن عثمان ين سعيد أنه قال : والله إن صاحب هذا الامر ليحضر الموسم كل سنة يرى الناس ويعرفهم , ويرونه ولا يعرفونه .

وعلى هذا يكون مدة سفارة عثمان وابنه محمد ما يقرب من ثمان وأربعين سنة .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-09, 2:38 am

بسم الله الرحمن الرحيم .....


س31 : هل يمكننا معرفة نبذة مختصرة عن الحسين بن روح النوبختيّ ؟


الجواب : كان الحسين بن روح في ايام سفارة محمد بن عثمان قد تصدىّ لبعض الامور بتكليف منه , وكان واحدا من عديدين كانوا موضع ثقة واعتماد من محمد بن عثمان , وكلهم كان أخصّ به من أبي القاسم بن روح , وكان جماعة لا يشكون في أن السفارة بعد محمد بن عثمان منتقلة الى جعفر بن أحمد , ولما كان خصوصيته به , بل لما كان محمد بن عثمان في أواخر عمره كان لا يأكل طعاما الا ما أصلح في منزل جعفر بن أحمد .

يروي العلامة المجلسي ( ره ) في ( ا لبحار) عن ( غيبة الشيخ الطوسي ) أنه لما حضرت أبا جعفر محمد بن عثمان العمري الوفاة كان جعفر بن أحمد جالسا عند رأسه , وابو القاسم بن روح عند رجليه , فالتفت الى جعفر بن أحمد فقال / أُمرت أن اوصي الى ابي القاسم بن الحسين بن روح , فلما سمع جعفر بن أحمد ذلك قام واخذ بيد ابي القاسم وأجلسه في مكانه , وتحول الى عند رجليه .

وذكر في رواية معتبرة أن محمد بن عثمان بن سعيد جمع وجوه الشيعة وشيوخهم قبل موته فقال لهم : إن حدث عليّ حدث الموت فالامر الى ابي القاسم بن روح النوبختي , فقد أمرت أن أجعله في موضعي بعدي , فارجوا اليه , وعوّلوا في أموركم عليه .

وفي رواية معتبرة أخرى كما جاء في ( البحار ) أن جماعة من وجوه الشيعة اجتمعوا عند محمد بن عثمان فقالوا له : إن حدث أمر فمن يكون مكانك ؟ فقال لهم : هذا ابو القاسم الحسين بن روح القائم مقامي والسفير بينكم وبين صاحب الامر ( عليه السلام ) , والوكيل له , والثقة الامين , فارجعوا اليه في اموركم , وعوّلوا عليه في مهمّاتهكم , فبذلك أمرت , وقد بلّغت.

وجاء في بعض النسخ أن توقيعا خرج من قبل الحجةّ ( عليه السلام ) بشأن أبي القاسم بن روح , كما ورد في ( البحار ) عن جماعة من حملة الاخبار والثقاة , وهذا لفظه :

(( نعرفه عرّفه الله الخير كلّه ورضوانه , أسعده بالتوفيق , وقفنا على كتابه ووثقنا بما هو عليه , وإنه عندنا بالمنزلة والمحل اللذين يسرّانه , زاد الله في إحسانه اليه ,إنه وليّ قدير , والحمد لله الذي لا شريك له , وصلى الله على رسوله محمد وآله وسلم , تسليما كثيرا )).

ويذكر أنه كان من أعقل الناس عند المخالف والموافق , وكان يستعمل التقيّة في بغداد , وبلغ من حسن سلوكه مع المخالفين أن كلاّ من المذاهب الاربعة كان يدعي أنه منه , وكان كل فريق يفخر بانتسابه إليه .




_________________


عدل سابقا من قبل في 2007-10-10, 10:29 am عدل 5 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-09, 2:39 am

... بسم الله الرحمن الرحيم ....


س32 : هل يمكننا معرفة نبذه مختصرة عن ابي الحسن علي بن محمد السمري ؟

الجواب : نعم , بعد وفاة الشيخ أبي القاسم الحسين بن روح عليه الرحمة خرج توقيع بأمر الحجة إمام العصر ( عليه السلام ) يقضي بأن يقوم مقامه الشيخ أبو الحسن علي بن محمد السمري , يقضي بأن يقوم مقامه الشيخ أبو الحسن علي بن محمد السمري , وقد جرت على يديه كرامات ومعجزات , وكانت تأتي على يديه أجوبة المسائل التي يسأل الشيعة عنها حضرة الحجّة عجّل الله فرجه , وكانت الاموال تحمل إليه , ولما حضرته الوفاة حضر الشيعة عنده وسألوه عن الموكّل بعده ومن يقوم مقامه فأجابهم : الله هو بالغه , أي أن الغيبة الكبرى ستقع بعده .

وفي رواية أخرى عن الشيخ الصدوق أنه لما حضرت الوفاة الشيخ أبا الحسن السمري حضر الشيعة عنده وسألوه عمّن مقامه فقال إنه لم يؤمر بأن يوصي الى أحد بعده في هذا الشأن .

وروي عن الشيخ الصدوق في كتاب ( كمال الدين ) , وعن الشيخ الطوسي في كتابه ( الغيبة ) , أنه لما حضرت الشيخ أبا الحسن علي بن محمد السمري الوفاة أخرج للناس توقيعا جاء فيه :

( بسم الله الرحمن الرحيم , يا علي بن محمد السمري , أعظم الله أجر إخوانك فيك , فإنك ميت ما بينك وبين ستة أيام , فاجمع أمرك , ولا توص الى أحد فيقوم مقامك بعد وفاتك , فقد وقعت الغيبة التامة , فلا ظهور إلا بعد إذن الله تعالى ذكره , وذلك بعد طول الامد وقسوة القلوب , وامتلاء الارض جورا , وسيأتي من شيعتي من يدّعي المشاهدة , ألا من ادعى المشاهدة قبل خروج السفياني والصحبة فهو كذّاب مفتر , ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ).

قال الراوي : فنسخنا هذا التوقيع وخرجنا من عنده , فلما كان السوم السادس عدنا وهو يجود بنفسه , فقيل له : من وصيّك من بعدك ؟ فقال لله أمر هو بالغه , وقضى , رضى الله عنه وأرضاه .

وكانت مدة سفارته مع الشيخ أبي القاسم الحسين بن روح ما يقرب من ستّ وعشرين سنة .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-09, 2:40 am

... بسم الله الرحمن الرحيم ...


س 33 : هل هناك من ادعى السفارة الخاصة غير هؤلاءالاربعه في عهدهم ؟

الجواب : أجل ادعى أفراد متعددون للوكالة الخاصة زورا , ومعارضتهم للسفراء الحقيقيين , وإرائهم للناس بالجهل , غير أنه كانت تكتب لهم الخيبة والفشل , نتيجة للجهود الواسعة التي يبذلها السفراء في تكذيبهم وعزل الناس عنهم استشهادا بأقوال الامام المهدي ( عليه السلام ) وبياناته فيهم .

وأهم هؤلاء المدعين , واكبرهم تأثيرا في جماعات من الناس , وهو الشلمغاني ابن أبي الفراقد.



س34 : لِمَ لَم يقم السفراء بثورات ضد السلطات الحاكمة في ذلك الوقت ؟ حتى لو كان توجيه فقط ؟


الجواب : لم يكن من المصلحة على الاطلاق أن يصدر منهم الامر بالتمرد وتوجيه الثورات ولو بشكل سري غير مباشر . وذلك : لأجل المحافظة على المصالح التي كانوا يقومون بها بين قواعدهم الشعبية , وهم يعلمون - في حدود الظروف المعاشة يومئذ - أن هذه الثورات لن تكون أحسن حالا من سوابقها التي باءت بالفشل وأخمدت في مهدها . إذن فالتعرض للثور أو التحريض عليها , لن ينتج إلا التغرير بحياة الوكلاء , والتضحية بخيط الاتصال بالامام الغائب ( عليه السلام ) , والتغرير بمصالح القواعد الشعبية الموسعة التي أوكلت إليهم قيادتها , وهي مهام جسام لا تعادل التحريض على ثورة معلومة الفشل والخسران .

مضافا الى ان استقلال الوكلاء عن المهدي ( عليه السلام ) بالتحريض أمر غير صحيح بطبيعة الحال , ومناف لوظيفتهم الاجتماعية الاسلامية .

وأما تحريضهم على الثورة بأمر من المهدي ( عليه السلام ) , فهو مما لا يحدث , فإن المهدي ( عليه السلام ) لن يقوم إلا بثورته الكبرى حين يملأ الارض قسطاً وعدلاً كما ملئت ظلماً وجوراً . ولن تكون التمردات الصغرى مهمة في نظره ولا دخيله في وظيفته الاسلامية .



_________________


عدل سابقا من قبل في 2007-10-09, 2:53 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-09, 2:41 am

س35 : هل يتوخى بأن يكون الوكيل ( السفير ) هو الاعمق فقها , او الاوسع ثقافة . اي يجب تقديم الفاضل على المفضول في ذلك ؟


الجواب : كلا , بل ايكال الوكالة الخاصة , او السفارة , الى أشخاص يتصفون بدرجة من الاخلاص عظيمة , بحيث يكون من المستحيل عادة ان يشوا بالامام المهدي ( عليه السلام ) , أو ان يخبروا بما يكون خطرا عليه ولو مزق لحمهم ودق عظمهم . ولا يتوخى بعد ذلك أن يكون السفير هو الاعمق فقها , او الاوسع ثقافة . فان السفارة عن الامام ( عليه السلام ) لا تعني الا التوسط بينه وبين الاخرين , ولا دخل للافضلية الثقافية فيه . ومن هنا قد تسند الوكالة الخاصة الى المفضول من هذه الجهة , وتوفيا لتلك الدرجة من الاخلاص .




س36 : هل حصل ذلك (( أي قدّم الاقل علما على الاكثر علما )) ؟


الجواب : نعم عندما صارت السفارة الى الشيخ أبي القاسم الحسين بن روح . فقد ذكرت بعض الروايات , حيث اعترضوا على ابي سهل النوبختي , فقيل له : كيف صار هذا الامر (( أي السفارة )) الى الشيخ ابي القاسم بن روح دونك ؟ فقال : هم أعلم وما اختاروه . ولكن أنا رجل ألقى الخصوم وأناظرهم , ولو علمت بمكانه كما أبو القاسم , وضغطتني الحجة , لعلي كنت أدل على مكانه وابو القاسم , فلو كان الحجة تحت ذيله وقرض بالمقاريض ما كشف الذيل عنه .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-09, 2:43 am

.... بسم الله الرحمن الرحيم ....



س37 : أين دفن الشيخ عثمان بن سعيد العمري , أبو عمرو الاسدي ؟


الجواب : دفن - كما قال أبو ,نصر هبة الله بن محمد - في الجانب الغربي من بغداد , في شارع الميدان في اول الموضع المعروف بدرب جبلة في مسجد الارب , يمنه الداخل اليه , والقبر في نفس قبلة المسجد .
قال الشيخ الطوسي : رأيت قبره في الموضع الذي ذكره , وكان بني في وجهه حائط , به محراب المسجد , والى جنبه باب يدخل الى موضع القبر في بيت ضيق مظلم . فكنا ندخل اليه ونزور مشاهرة .
قال : وكذلك من وقت دخولي الى بغداد وهي سنة ثمان واربعمائة الى سنة نيف وثلاثين واربعمائة .
ثم نقض ذلك الحائط الرئيس أبو منصور محمد بن الفرج , وأبرز القبر الى برا - أي الى الخارج - وعمل عليه صندوقا , وهو تحت سقف يدخل اليه من أراده ويزوره .
قال الشيخ : ويتبرّك جيران المحلّة بزيارته , ويقولون : هو رجل صالح , وربما قالوا : هو ابن داية الحسين ( عليه السلام ). ولا يعرفون حقيقة الحال فيه . وهو الى يومنا هذا . وذلك سنة سبع وأربعين وأربعمائة . على ما هو عليه .
أقول : وقبره الان مشيد معروف ببغداد , يزار ويتبرك به
ونستطيع أن نعرف من جهالة الناس لحقيقة قبره في زمان الشيخ الطوسي ( قده ) مقدار الغموض والكتمان الذي كان يحيط السفارة المهدوية , في حياة السفير وبعد مماته , بل بعد ما يزيد على مائتي سنة على دفنه .

::

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-09, 2:45 am

س38 : من كان أطول السفراء بقاء في السفارة ؟


الجواب : أطول السفراء بقاء في السفارة هو الشيخ الجليل محمد بن عثمان بن سعيد العمري , تولاها أربعين سنة . ومن ثم يكون أكثرهم توفيقا في تلقي التعاليم من الامام المهدي ( عليه السلام ) , وأوسعهم تأثيرا في الوسط الذي عاش فيه , والذي كان مأمورا بقيادته و تدبير شؤونه .

::

س39 : أين دفن الشيخ محمد بن عثمان بن سعيد العمري ؟


الجواب : دفن عند والدته , في شارع باب الكوفة في الموضع الذي كانت دوره ومنازله فيه .
قال الراوي : وهو الان في وسط الصحراء . أقول : وقبره الان مشيّد معروف (( بالخلاّنيّ )) يزار للذكرى والتبرك , قدس الله روحه .

::

س40 : أين دفن الشيخ أبو القاسم الحسين بن روح ابن أبي بحر النوبختي ؟


الجواب : دفن في النوبختيّة في الدار الذي كانت فيه دار علي بن أحمد النوبختيّ النافذ الى التل , أو الى درب الاخر والى قنطرة الشوك - رضي الله عنه - , أقول : كذا قال التاريخ , وقبره اليوم في بغداد معروف , مقصد ومزار .


::

س41 : أين دفن الشيخ الجليل أبو الحسن علي بن محمد السمري ؟

الجواب : قبره في الشارع المعروف بشارع الخلنجي من ربع المحول , قريب من شاطيء نهر أبي عقاب .
أقول : وله الان في بغداد مزار معروف
.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاشقة الزيارة
المرشدة الإدارية
avatar

انثى
عدد الرسائل : 637
العمر : 31
الدولة :
تاريخ التسجيل : 29/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كتاب 500 سؤال عن المهدي عج   2007-10-10, 10:38 am

... بسم الله الرحمن الرحيم ...


س42: ما هو سبب انقطاع السفارة بعد السفير الرابع ؟


الجواب : هناك اسباب كثيرة نذكر منها :

أ- مدة سفارة السفير الرابع ثلاثة اعوام كاملة , غير أيام , وهذه الفترة القصيرة لم تجعل السمري ينفتح كما انفتح أسلافه لطول مدتهم مما أدى الى قيامهم بفعاليات موسعة , وكذلك لم يستطع أن يكتسب ذلك العمق والرسوخ في القواعد الشعبية كالذي اكتسبوه .
وان كان الاعتقاد بجلالته ووثاقته كالاعتقاد بهم .

ب- تلك السنوات التي استلم فيها الشيخ السفارة كانت مليئة بالظلم والجور وسفك الدماء مما كان لها دخل كبير في كفكفة نشاطه , وقلة فعالياته.

فان النشاط الاجتماعي يقترن وجوده دائما , بالجو المناسب والفرصة المواتية . فمع صعوبة الزمان وكثرة الحوادث وتشتت الاذهان , لا يبقى هناك مجال وهم لمثل عمله المبني على الخدر والكتمان .
وهذا بنفسه , من الاسباب الرئيسية لانقطاع الوكالة بوفاة السمري وعزم الامام المهدي ( عليه السلام ) على الانقطاع عن الناس , كما انقطع الناس عنه . وفرقتهم الحوادث عن متابعة وكلائه ....


::


س43 : كم دامت فترة السفير الاول عثمان بن سعبد العمري , وفي زمن أي خليفة من الخلفاء ؟


الجواب : دامت سفارة عثمان بن سعيد العمري , حوالي الخمس سنوات , اي أنه لم يتعد فترة خلافة المعتمد . فكما عاصر هذا الخليفة وفاة الامام العسكري ( عليه السلام ) عاصر ايضا وفاة السفير الاول ( رضي الله عنه ).

::

س44 : كم دامت سفارة السفير الثاني محمد بن عثمان , ومن هم الخلفاء الذين عاصرهم ؟


الجواب : شغل السفير الثاني : محمد بن عثمان حوالي الاربعين عاما منها عاصر فيها بقية خلافة المعتمد , ثم خلافة المعتضد , ثم خلافة المكتفي ثم عشر سنوات من خلافة المقتدر حين توفي عام 305 من الهجرة .

::

س45: كم دامت سفارة السفير الثالث الحسين بن روح , ومن هم الخلفاء الذين عاصرهم ؟


الجواب : شغل السفير الثالث : الحسين بن روح , بعد وفاة سلفه , أحد وعشرين عاما , عاصر فيها بقية خلافة المقتدر , وقسما من خلافة الراضي .

::

س46 : كم دامت سفارة السفير الرابع علي بن محمد السمري , ومن هم الخلفاء الذين عاصرهم ؟


الجواب : شغل السفير الرابع : علي بن محمد السمري بعد وفاة السفير الثالث منصب السفارة حيث بقي في السفارة ثلاث سنين , وتوفي عام وفاة الراضي نفسه , وان عاصر خلفه المتقي مدة خمسة أشهر وخمسة أيام .

::

س47 : ينقل عن البعض أن مدة الغيبة الصغرى دامت أربعا وسبعين سنة وهذا خلاف لمما قلته سابقا فكيف تفسر ذلك ؟


الجواب : أن ما ينقل عن بعضهم من أن مدة الغيبة الصغرى أربعا وسبعين سنة ( كما جاء في البحار ) , مبني على التسامح في الحساب . أو على ادعاء أن الغيبة الصغرى تبدأ من حين ميلاد الامام المهدي ( عليه السلام ) نفسه عام 255 هـ . أي قبل خمس سنوات من عام وفاة الامام العسكري ( عليه السلام ) , فاذا أضفناها الى التسع وستين سنة , كان المجموع 74 عاما .

::::::::::::::
::::::::::::
::::::::
::::

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كتاب 500 سؤال عن المهدي عج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عـشــــــــاق العباس :: •·.·°¯`·.·•قائمة خاصة بأهل البيت والمعصومين الأربعة عشر•·.·°¯`·.·• :: منبر علوم أهل البيت-
انتقل الى: